12/08/2019

المملكة تكشف أبرز النقاط التي ستعمل عليها خلال رئاستها مجموعة العشرين



أوضح مساعد وزير المالية للشؤون المالية الدولية والسياسات المالية الكلية، عبدالعزيز الرشيد، أن تعزيز إتاحة الفرص للجميع، والعمل على رفع مستوى شمولية الخدمات المالية الرقمية للنساء والشباب والمنشآت الصغيرة والمتوسطة، هما من أولويات أعمال المملكة لسنة رئاستها لمجموعة العشرين.

جاء ذلك في الاجتماع الأول الذي عقده اليوم السبت وكلاء وزارات المالية ومحافظو البنوك المركزية لدول مجموعة العشرين تحت رئاسة المملكة لمجموعة العشرين لعام 2020 في مدينة الرياض، والذي ألقى فيه وزير المالية محمد الجدعان الكلمة الافتتاحية، التي سلط فيها الضوء على النهج الذي سوف تتبعه المملكة لتحقيق التقدم في موضوع رئاستها مجموعة العشرين.

ونوه الرشيد إلى أن رئاسة المملكة مجموعة العشرين ستعمل على إيجاد حلول ابتكارية لتطوير أسواق المال المحلية، وتوظيف التقنية في تطوير البنى التحتية، ووضع أطر للمسائل الرقابية والتنظيمية، دعما لعصر التقنية، ومعالجة التحديات الضريبية النابعة من الاقتصاد الرقمي.

ومن المقرر أن يجتمع وكلاء وزارات المالية ومحافظو البنوك المركزية لمجموعة العشرين مجددا في فبراير 2020، لمواصلة مناقشاتهم تحضيرا لاجتماع وزراء المالية ومحافظي البنوك المركزية لدول مجموعة العشرين المقرر عقده في مدينة الرياض خلال الفترة من 22 إلى 23 فبراير 2020.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق