5/28/2019

المياه الوطنية تطلق المرحلة الثالثة من برنامج تحسين إمدادات المياه بجدة



أعلنت شركة المياه الوطنية إطلاق المرحلة الثالثة والرئيسية من برنامج تحسين إمدادات المياه في محافظة جدة، حيث تضمنت إغلاق محطة تعبئة أشياب (ك 14) بجنوب المحافظة ثاني أكبر محطة أشياب بعد إغلاق الفيصلية، إذ ضخت كامل الكميات المخصصة للمحطة المقدرة بـ 40 ألف متر مكعب يوميًا في الشبكة العامة، والوصول لمرحلة الضخ المستمر بالمياه عبر الشبكات على مدار الساعة في 97% من الأحياء المخدومة بالشبكة بمحافظة جدة لأول مرة في تاريخ المحافظة، ليصل عدد الأحياء المستفيدة من خدمة الضخ المستمر عبر الشبكات 76 حيًا.

وأوضح رئيس القطاع الغربي بشركة المياه الوطنية المهندس محمد بن صالح الغامدي، أن الشركة بالقطاع الغربي استطاعت بعد اكتمال مشاريع تأهيل الشبكات والبنى التحتية وإعادة هندسة المنظومة التشغيلية بالكامل وتوزيعها بالتعاون مع شركاءها بقطاع المياه من القفز بكميات المياه الإجمالية التي يتم توزيعها حاليًا بشكل يومي بجدة بنسبة 34%، وذلك بعد اكتمال المرحلة الثالثة وتشغيلها مقارنة بما كان عليه الوضع قبل عامين عند بداية البرنامج، لتصل هذا العام إلى أكثر من مليون ونصف م3 يوميًا عبر الشبكات، تمثل ما يقارب 90% من كميات الطلب الإجمالي على المياه في محافظة جدة.

وأكد المهندس محمد الغامدي أن الشركة بالقطاع الغربي تعمل بوتيرة متسارعة في تنفيذ أعمالها ومشاريعها الخدمية، ورفع مستوى الخدمات المائية والبيئية المقدمة بمحافظة جدة وعموم منطقة مكة المكرمة إلى مستهدفات رؤية 2030، وذلك لتحقيق رؤية القيادة الرشيدة في تلبية احتياجات السكان والمواطنين.

من جانبه أفاد مدير عام المياه بمحافظة جدة المهندس محمد الزهراني أن هذا الأمر ساعد الشركة كثيرًا وأسهم في الانخفاض الكبير والملحوظ للطلب، والاعتماد على صهاريج المياه بجدة بنسبة تجاوزت 80% مقارنة بما كان عليه الوضع عند بداية البرنامج، مشيرًا إلى أن هذا الأمر رفع معدلات ضخ المياه ونسبها عبر الشبكات خلال العامين الماضيين من 75% في عام 2017 إلى 91% في هذا العام، كذلك رفع عدد ساعات الضخ المستمر اليومي إلى أربعة أضعاف ليصل معدلات غير مسبوقة بلغت قرابة 20 ساعة في اليوم.

وبـين الزهراني أنه بإغلاق محطة أشياب (ك14) تكون الشركة قد أغلقت 50% من أشيابها العاملة بجدة بعد إغلاق أشياب بريمان والفيصلية، لتحقيق لذلك أعلى معدلات الالتزام مع عملاءها بالضخ عبر الشبكات، وتقليل الصهاريج إلى أقصى حد ممكن، فضلاً عن الوصول بخدمات المياه في المدينة إلى مستهدف الضخ المستمر لجميع الأحياء المغطاة الشبكات، لافتًا إلى أنه تبقت 3 محطات طرفية للتعبئة فقط للأحياء التي لم تصلها الشبكات حتى الآن، وهي أشياب الرحيلي والخمرة وقويزة، لتكون جاهزة لخدمة العملاء بتلك الأحياء على مدار الساعة، موضحًا أن نسبة التغطية بخدمات المياه في مدينة جدة عبر الشبكات مقارنة بعدد السكان وصلت إلى أكثر من 87 %.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق