3/05/2019

الجبير: لا تغيير في موقف المملكة فيما يتعلق بفتح السفارة في دمشق



أكد عادل الجبير وزير الدولة للشؤون الخارجية في مؤتمر صحفي مع وزير الخارجية الروسي سيرجي لافاروف،  على أن المملكة تقدر دور روسيا في المنطقة والعالم، وأنه ناقش مع "لافاروف" قضايا المنطقة، مشيرا إلى رضا قيادتي البلدين عن تطور العلاقات.

وأضاف الجبير أن الحكومة الكندية مستمرة وبشكل قوي في صفقة الأسلحة السعودية، وأن التصريحات الصادرة من هناك هي للاستهلاك المحلي، وعن عودة سوريا للجامعة العربية قال إنها وفق وجهة نظر الجامعة نفسها، وتطور العملية السياسية في سوريا، مشيراً إلى أنه لا تغيير في موقف المملكة فيما يتعلق بفتح السفارة في دمشق.

من جانبه، شكر لافاروف المملكة لرعايتها الحجاج الروس، موضحا أن بلاده تعمل على تعزيز العلاقات مع السعودية، وأنه ناقش مع الجبير ملفات عدة، منها اليمن وفلسطين، مؤكدا على ضرورة تنفيذ القرارات الدولية للقضية الفلسطينية.

وأضاف لافاروف أن بلاده تدعم المفاوضات الإسرائيلية الفلسطينية بدون شروط، وأنه اتفق مع الفلسطينيين لترتيب لقاء بينهم وبين الإسرائيليين في روسيا، وأن الجميع مستعد، ولم يبقَ إلا تحديد الموعد، مشددا على أهمية عدم إعادة النظر في قرارات دولية صادرة بالفعل.

وأشار إلى تأييد بلاده المبادرة العربية للسلام التي اعتمدت على حلحلة القضية للعيش بحل الدولتين، لافتا إلى ما يُسمى صفقة القرن التي تعدها الإدارة الأمريكية، وأن عليه أن ينتظر تلك المبادرة في صيغتها النهائية.

وفي سياق آخر، بيّن لافاروف أن البرنامج السعودي للطاقة النووية السلمية يشمل بناء محطات بواسطة شركات روسية مشتركة، آملا أن تضمن الخبرة الروسية والخبراء أعلى مستوى للأمن النووي في المحطات، التي ستنال إعجاب الجانب السعودي.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق