12/29/2018

اقتصاديون: 160 ألف أجنبي يعملون بالبقالات.. ويجب توطينها لتوفير وظائف وخفض تحويلات الأجانب


قال عدد من المختصين الاقتصاديين إن توطين البقالات من شأنه توفير آلاف فرص العمل للشباب السعودي وخفض تحويلات العمالة الوافدة في هذا المجال والتي تبلغ نحو 6 مليارات ريال.

وأكد الخبير الاقتصادي الدكتور لؤي طيار أن الإحصائيات تشير لوجود أكثر من 160 ألف عامل وافد يعملون في البقالات، وقد يتم توطينها بنسب محددة في المرحلة الأولى بحيث تتزايد تلك النسبة مع مرور الوقت إلى أن تصل إلى 100%.

وأشار إلى أنه من الصعب توطين قطاع البقالات بنسبة 100% في السنوات الأولى، لوجود العديد من البقالات متناهية الصغر تختص بتغذية المناطق النائية، والتي قد يتم اتخاذ قرار بتوطينها لاحقاً.

وأضاف أن إجمالي حوالات الوافدين العاملين في مجال البقالات بلغ قرابة 6 مليارات ريال وفقا لعدد من التقارير، وبتوطين البقالات يمكن توفير هذا الرقم واستثماره محلياً.

من جانبه، قال الاقتصادي محمد عبد الحكيم بحسب "عكاظ" إن البقالات مشروع واسع المجالات ومتعدد الفرص، خصوصا أن فرص الوظائف متشعبة وإمكانية الربح بها تتزايد مع تزايد بذل المجهود، كما أن تملك المواطن البقالات ليس به صعوبة ولا يتطلب حرفية، إذ إنها تتطلب الجد في العمل، والاهتمام بالسلع فقط.

وشجع المتخصص في المجال الاجتماعي عبد الرحمن الشهراني على توطين البقالات؛ نظراً لأن ثقافة المجتمع تفضل الإقبال والشراء من أبناء الوطن على الشراء من العمالة الوافدة، مشدداً على أهمية إلزام البقالات بالدفع الإلكتروني لوقف التستر التجاري بها ودعم توطينها.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق