11/28/2017

بعد تنامي ظاهرة الإساءة بين فرق أغاني "الراب" .."الإعلام" تتوعد بالمحاسبة


أكد المتحدث الرسمي لوزارة الثقافة والإعلام هاني الغفيلي أن الوزارة ستتخذ كل الإجراءات اللازمة تجاه أي أغانٍ تحمل كلمات بذيئة، ومحاسبة أي وسيلة إعلامية تنشر تلك الأغاني المسيئة.

ولفت الغفيلي، بحسب صحيفة "الوطن"، إلى أن الوزارة ستحقق في أي تجاوز مسيء في حال مشاركة الأغاني البذيئة في الفعاليات الغنائية، منوهاً إلى أن الوزارة لا تسمح بالتجاوزات الأخلاقية، وستتخذ الإجراءات اللازمة ضد المتجاوزين، حتى لو اكتفوا بنشر أغانيهم في موقع "يوتيوب"، باعتباره إحدى وسائل النشر الإلكتروني.

يأتي ذلك بعد تنامي ظاهرة الإساءة بين فرق أغاني "الراب" في المملكة، وتحويلهم إياها لوسيلة للمهاترات وتصفية الحسابات والتحريض والعنصرية، بعدما كانت موسيقى تهدف إلى نقل رسائل ذات طبيعة اجتماعية هادفة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق