8/07/2018

"إعادة التمويل العقاري" توقع اتفاقية شراكة قيمتها 1.5 مليار ريال مع "السعودية لتمويل المساكن"



وقعت الشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري بحضور معالي وزير الإسكان رئيس مجلس إدارة الشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري الأستاذ ماجد بن عبدالله الحقيل، اتفاقية مع الشركةالسعودية لتمويل المساكن "سهل" تهدف إلى تقديم حلول تمويل سكني أكثر تنوعاً وبأسعار أفضل، وتبلغ قيمه الاتفاقية 1.5 مليار ريال لشراء محفظة تمويل سكني تملكها حالياً "سهل"، إضافةً إلى تقديم تمويل قصير الأجل على مدى 18 شهراً للشركة السعودية لتمويل المساكن "سهل".

وتُعد هذه الاتفاقية السادسة التي توقعها الشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري، والتي تأتي تأكيداً على أهمية الشراكة بين القطاعين العام والخاص لضخ سيولة أكبر في سوق التمويل السكني، وهذا من شأنه تمكين عدد أكبر من المواطنين من تملك المنازل، حيث تأتي هذه الجهود سعياً نحو تحقيق رؤية 2030 في ما يخص قطاع الإسكان.

وقد تم توقيع الاتفاقية في مقر وزارة الإسكان بين كلّ من الرئيس التنفيذي للشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري الأستاذ فابريس سوسيني والرئيس التنفيذي للـشركة السعودية لتمويل المساكن "سهل" الأستاذ عبدالإله آل الشيخ، وبحضور عدد من كبار التنفيذيين وأعضاء مجلس الإدارة من كلا الجانبين.

وأوضح الرئيس التنفيذي للشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري فابريس سوسيني أن هذه الاتفاقية مع "سهل" تعد خطوة هامة نحو هدف الشركة في تمكين المقرضين من تقديم حلول سكنية أكثر وبتكلفة أفضل، مؤكداً الحرص على مواصلة مسيرة الشراكة مع الشركة السعودية لتمويل المساكن ومختلف شركات ومؤسسات التمويل، لكون هذه الشراكات من شأنها رفع مستوى السيولة وتعزيز استقرار السوق الثانوي للتمويل السكني.

وأشار إلى أن هذه الاتفاقية تُعد السادسة في مسيرة الشركة السعودية لإعادة التمويل، مبيّناً إن مجموع ما تم ضخه عن طريق الشركة السعودية لإعادة التمويل لزيادة السيولة في سوق التمويل السكني بلغ 4.9 مليار ريال.

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي للـشركة السعودية لتمويل المساكن "سهل" الأستاذ عبدالإله آل الشيخ: "إن الوصول إلى هذه الاتفاقية يعكس عمق التعاون القائم بين الشركة السعودية لتمويل المساكن مع وزارة الإسكان والشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري"، مؤكداً أن هذه الاتفاقية سيكون لها دور في تطوير قطاع الإسكان وتوفير الحلول المستدامة التي تعمل على تمكين المواطن من امتلاك المسكن المناسب بسهولة ويسر.

وأضاف: "إن تنوع المنتجات يغطي كافة الشرائح بما فيها المتقاعدين من القطاع الخاص والحكومي، مؤكداً أن التعاون من خلال هذه الاتفاقية سيتيح لـ"سهل" تنويع منتجات أكثر بما يتلاءم مع رغبات العملاء، ويمكن المزيد من المواطنين لامتلاك منازلهم".