1/28/2018

هيئة كبار العلماء تحذر من خطورة تداول الشائعات ومواقع وقنوات الفتنة



طالبت الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء بالحذر من خطورة تلقي الشائعات وبثّها وتداولها، لاسيما إذا كانت تمس المصلحة العليا للدين والوطن وولاة أمره وعلمائه ورجال أمنه ورموزه، كما حذرت من خطر مواقع وقنوات التحريض والفتنة ودعاة تمزيق الأوطان والعبث بوحدتها.

وقالت الأمانة إن التقارير كشفت عن حسابات وهمية بأعداد كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، هدفها بثّ الشائعات وإذكاء الفتن في المملكة.

وأشارت إلى ما تقوم به قنوات التضليل والفتنة التي أذكت كثيرًا من الصراعات الطائفية والمذهبية، وأصبحت بوقا للجماعات الإرهابية، بهدف تقطيع الدول وبعثرة الشعوب.